مرشح رئاسي جزائري: الدستور الجديد يُمكن الأحزاب من البرلمان 

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أشاد المرشح الرئاسي للانتخابات الجزائرية، رئيس حزب التيار الوطني، عبدالقادر بن قرينة، بتوقيع الرئيس الجزائري عبدالمجيد تبون، على الدستور الجزائري الجديد.

وأضاف أن الدستور الجديد يدخل البلاد عهدا جديدا ليستعيد الشعب الجزائري حقه، وأن الشعب في انتظار طرح مشروع قانون جديد للانتخابات يسمح بإنتاج مؤسسات تمثل الشرعية الشعبية، ويُمكِّن الأحزاب من أداء أدوارها الوطنية بعيدا عن سياسة «الكوتة» وسياسة رسم الخارطة السياسية على المزاج والأهواء والولاء.

ويذكر أن الرئيس الجزائري عبدالمجيد تبون، وقع، اليوم الجمعة، مرسوما للتصديق على تعديل الدستور الجديد، ليدخل حيز التنفيذ فورا، واعتبر تبون، أن تعديل الدستور بمثابة حجر الأساس في إصلاحات جذرية، تهم البلاد كما جاء في برنامجه الرئاسي، حيث تعهد ببناء جزائر جديدة من خلال تعديل الدستور، الذي يتكون من ديباجة و7 أبواب، ومن مواده منع الترشح للرئاسة لأكثر من فترتين (5 سنوات لكل واحدة) سواء كانتا متتاليتين أو منفصلتين، وبالنسبة لتعيين رئيس الوزراء يأتي من الأغلبية البرلمانية، فضلا عن السماح بمشاركة الجيش في مهام خارج الحدود، بشرط موافقة ثلثي أعضاء البرلمان.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    138,062

  • تعافي

    112,105

  • وفيات

    7,631

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق