علي بابا تتصدر مبيعات الإنترنت في الصين بما يقارب 290 مليار دولار

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تخلص عمالقة التكنولوجيا الصينيون من مجموعة علي بابا القابضة المحدودة إلى تينسنت القابضة المحدودة من 290 مليار دولار تقريبًا من القيمة السوقية على مدار يومين من البيع، حيث سارع المستثمرون لتقييم تداعيات أوسع محاولة لبكين لكبح جماح أقوى شركات القطاع الخاص.

 

تراجعت أسهم التكنولوجيا لليوم الثاني بعد أن أصدرت بكين لوائح مصممة للحد من التأثير المتزايد لقادة قطاع الإنترنت بما في ذلك JD.com Inc. و Meituan و Xiaomi Corp.

 

هبط مؤشر Hang Seng Tech أكثر من 6% الأربعاء في

هونج كونج، مما رفع خسارتها التي استمرت يومين إلى 11%، وهبطت الأسهم الخماسية من الشركات بنسبة 11% على الأقل خلال جلستين.

 

كشفت بكين يوم الثلاثاء النقاب عن لوائح لاستئصال الممارسات الاحتكارية في صناعة الإنترنت، والابتعاد عن نهج عدم التدخل في الغالب مع توجيه ضربة للشركات في قلب الاقتصاد رقم 2 في العالم.

 

وصل المرسوم الغامض الصياغة بعد أسبوع من القيود الجديدة على التمويل التي أدت إلى

التعليق المفاجئ للطرح العام الأولي لشركة Ant Group Co بقيمة 35 مليار دولار، مما أدى إلى إفشال طموحات مؤسس جاك ما للسيطرة على التمويل عبر الإنترنت في هذه العملية.

 

كما ظهروا عشية يوم العزاب، الحدث الذي اخترعه ما قبل عقد من الزمان والذي تطور ليصبح أكبر فورة تسوق سنوية في البلاد.

 

قال زان هاو، الشريك الإداري في شركة Anjie Law Firm في بكين: "سيتعين على شركات التكنولوجيا الكبرى في الصين إعادة التفكير في نماذج أعمالها، إن فلسفة شركات الإنترنت هي أن الفائز يأخذ كل شيء، وخاصة بالنسبة لمشغلي المنصات، فهم يكتسبون حركة مرور المستخدمين ويبنيون أنظمة بيئية متشابهة مع بعضها البعض".

أخبار ذات صلة

0 تعليق