باحثون بمدينة برج العرب العلمية يحصدان جوائز الدولة التشجيعية 2019

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

حصد باحثين في مدينة الأبحاث العلمية والتطبيقات التكنولوجية في برج العرب بالاسكندرية، على جائزتي الدولة التشجيعية لعام 2019.

وقالت الدكتورة مها الدملاوى، مدير عام المدينة، أن حصول باحثين من المدينة على جوائز الدولة يأتى في إطار اهتمام الدولة بتكريم علمائها واستراتيجية البحث العلمى 2030 لدعم الإستثمار في البحث العلمي وربطه بالصناعة وخطط التنمية واحتياجات المجتمع.

وأشارت إلى أنه حصل الدكتور إسماعيل محمد الفخرانى،استاذ باحث مساعد بقسم بحوث البروتينات، في معهد بحوث الهندسة الوراثية والتكنولوجيا الحيوية بالمدينة، على جائزة الدولة التشجيعية في العلوم التكنولوجية المتقدمة التي تخدم المجالات الطبية، والدكتور عمرو صلاح مرسى، أستاذ باحث مساعد بقسم بحوث الحيوانات المزرعية في معهد بحوث زراعة الأراضي القاحلة بالمدينة على جائزة الدولة التشجيعية في العلوم التكنولوجية المتقدمة التي تخدم المجالات الزراعية.

من جانبه أكد الدكتور إسماعيل الفخرانى، على أن العديد من العلماء والباحثين أخذوا على عاتقهم تطوير التكنولوجيا بهدف تسخيرها في كثير من المجالات التطبيقية منها مجال الطب والصحة، خاصة وأن صحة الانسان العامة لها الأهمية القصوى في حياته والتى تتضمن أشياء عدة منها مقاومة الأمراض الميكروبية وكذلك الأمراض السرطانية والتي إنتشرت في الأونة الاخيرة بشكل كبير، ونظراً لخطورة تلك الأمراض قمت بالتركيز في أبحاثي على تطوير العديد من المركبات النانوية أو البوليمرية المحملة ببعض البروتينات العلاجية المناعية أو الإنزيمات أو دمجهما معا أو إضافة بعض المواد الفعالة إليها واختبار مدى كفاءة تلك المركبات الجديدة في علاج تلك الأمراض إما معمليا وعلى فئران التجارب.

ولفت إلى أنه شارك في العديد من دور النشر والمجلات كمحكم أو كعضو هيئة تحرير، المشاركة في تقديم أبحاث في مؤتمرات دولية، المشاركة في العديد من ورش عمل دولية ودورات تدريبية، نشر عدد 28 ورقة بحثية وعدد 4 مقالات مرجعية وعدد 2 فصل كتاب في 28 مجلة دولية ذات معاملات تأثير في 18 دار نشر دولية مختلفة وعضو بعدد من المشروعات الممولة من الهيئات الدولية .

وقال الدكتور عمرو صلاح، أن مجموع ٳجمالي الأبحاث المقدمة تساهم بشكل مباشر في حل العديد من المشكلات التي تواجه العديد من الدول النامية وبالأخص مصر والمتسببة بارتفاع اسعار المنتجات الحيوانية، مثل عدم توفر مصادر علفية خضراء مرتفعة القيمة الغذائية خاصة في فصل الصيف وغياب البرسيم الأخضر نظرا لمحدودية الرقعة الزراعية ووجود تنافسية بين الانسان والحيوان على الرقعة الزراعية المتاحة, كما تركز جميع الأبحاث على الحصول على منتجات حيوانية خالية من متبقيات المضادات الحيوية والتي تستخدم كمحفزات نمو للمجترات، وذلك بأقل قدر ممكن من فقد طاقة الغذاء من خلال ٳنبعاث غاز الميثان وهو من أهم غازات الاحتباس الحراري للكرة الارضية.

ولفت إلى أنه تهدف مجموع الابحاث إلى، الحد من التأثير السلبي على البيئة الناتج من قطاع الزراعة وذلك بتقليل انبعاث غاز الميثان من المجترات والذي يعد من أهم الغازات الدفيئة والمتسببة في الاحتباس الحراري، بالاضافة إلى ان غاز الميثان يعد من أحد صور فقد الطاقة للحيوان والتي يمكن ان تستغل لانتاج اللحم أو اللبن، واستنباط بدائل طبيعية آمنة للمضادات الحيوية كمخلفات جذور نبات المورينجا أو استخدام توليفات من بعض الزيوت العطرية الطيارة كإضافات علفية قطعان الانتاج الحيواني بالدول النامية والمتوفرة تحت الظروف المحلية بأسعار منخفضة, حيث ان التغذية على المضادات الحيوية والمركبات الكيماوية قد تم الحذر من التعامل معها للقلق من بقاياها والتي قد تظهر في المنتجات الحيوانية (لبن أو لحم) والتي تؤثر بالسلب على مقاومة الانسان للإصابات المرضية.

ولفت إلى أنه شارك في 42 مؤتمرات وورش عمل وندوات علمية دولية ومحلية، المشاركة في 4 مشاريع بحثية ممولة من جهات تمويل مختلفة سواء كانت من صندوق تمويل العلوم والتكنولوجيا- جامعة الاسكندرية- مركز البحوث الزراعية)، نشر 28 ورقة بحثية في مجلات عالمية ذات معامل تأثير مرتفع بالاضافة إلى نشر 53 ملخص بحثى في مؤتمرات دولية ومحلية، وحصل على العديد من الجوائز العلمية الدولية SBRAM prize 2010- Alltech Young Scientist Award for local winners 2013. هذا بالاضافة إلى اشرافه على رسائل علمية وتنظيمه للعديد من المؤتمرات المحلية والدولية وورش العمل ودوره كمحرر ومراجع للعديد من المجلات العلمية الدولية .

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    108,530

  • تعافي

    100,006

  • وفيات

    6,329

أخبار ذات صلة

0 تعليق