نجاح عملية فصل توأمين بورونديين فى جامعة عين شمس

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أعلن الدكتور محمود المتينى، رئيس جامعة عين شمس، نجاح عملية فصل التوأمين البورونديين الملتصقين، والتى أُجريت بمستشفى الدمرداش الجامعى، تحت إشراف الدكتور أشرف عمر، عميد كلية الطب، رئيس مجلس إدارة المستشفيات الجامعية. وقال الدكتور طارق يوسف، مدير مستشفى الدمرداش، إن عملية فصل التوأمين الملتصقين أُجريت مجانًا مع تحمل الجامعة جميع نفقات الإقامة والعلاج والرعاية الطبية.

ويبلغ عمر التوأمين الملتصقين سنة و3 أشهر، وتم فصل مناطق الالتصاق فى البطن والفخدين وبعض الأعضاء المشتركة فى الجهاز الهضمى والتناسلى والبولى.

وأكد «يوسف» أن التحضير لإجراء الجراحة استغرق عامًا كاملًا، منذ استقبال التوأمين وعمرهما 3 أشهر، وبالتنسيق مع وزارة الخارجية المصرية، تم التواصل مع مستشفيات جامعة عين شمس نظرًا لكفاءة الأطقم الطبية بها وخبرتهم فى مجال عمليات فصل التوائم. وأشاد «يوسف» بجهود الفريق الطبى، خصوصًا الدكتور علاء الغنيمى، استشارى جراحة الأطفال بمستشفيات الجامعة، وهو طبيب مصرى هاجر إلى فرنسا، وتم إبرام بروتوكول أستاذ زائر معه، وشارك مع الفريق الطبى فى إجراء هذه الجراحة الناجحة، وتم التواصل معه مباشرة وإرسال جميع التقارير الطبية والأشعات وغيرها إليه، وجاء خصيصًا من فرنسا للمشاركة فى جراحة فصل التوأمين.

وأضاف أنه عقب العديد من الاجتماعات التحضيرية، تم الاستقرار على إجراء الجراحة وعملية الفصل باستخدام تكنيك مُمدِّدات الأنسجة، تحت إشراف أطباء قسم جراحة التجميل، لتوفير أنسجة تكفى للجراحة وفصل كل توأم، وتم ذلك على عمليتين متتاليتين خلال الأشهر الستة الماضية، حتى الوصول إلى مرحلة عملية الفصل التام، التى استغرقت 16 ساعة، وأكد أن حالة التوأمين مستقرة، ويخضعان للرعاية الطبية الكاملة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق