تصميم مواقع إلكترونية.. مشروعات تخرج قسم المكتبات والمعلومات في جامعة حلوان

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

نظم قسم المكتبات والمعلومات بكلية الآداب جامعة حلوان حفل مناقشة مشاريع التخرج للفرقة الرابعة ضمن مقرر تحليل وتصميم النظم بالقسم ، وذلك تحت رعاية الدكتور ماجد نجم رئيس الجامعة، وإشراف الدكتورة مها حسني عميد الكلية، والدكتورة أماني السيد رئيس القسم.

أكد الدكتور ماجد نجم أن المشاريع الطلابية تساهم بشكل كبير في اكساب الطلاب الخبرة اللازمة للمنافسة القوية لسوق العمل ومواكبة التطورات العلمية والإلكترونية التي يشهدها العالم حولنا بقوة وخاصةً في مجال المعلوماتية والتطور التكنولوجي وخاصةً في ظل ظروف التحول الرقمي بعد جائحة كورونا، وأكد على حرص الجامعة على اتخاذ كافة التدابير الاحترازية خلال تنظيم كافة الفعاليات بها.

وأوضحت الأستاذة الدكتورة مها حسني أن المشروعات قائمة على تصميم موقع (website ) والهدف ليس التصميم كلغة برمجة ولكن الهدف الرئيسي هو البنية المعلوماتية وتحليل المحتوى، وبلغ عدد المشروعات 9 مشاريع.

وأعلنت الدكتورة أماني السيد المشاريع الفائزة كالآتي:

المشروعان الفائزان بالمركز الأول مشروع القوة الاقتصادية لمصر ويعرض موضوعات عن الاستيراد والتصدير في مجال الخضار والفاكهة والملابس والمنسوجات والسراميك، و مشروع تراجم الذي قام بتقديم فيديوهات عن المشروعات التنموية والتكنولوجية ومجالات الفن والصحة في مصر وجميع أنحاء العالم ، وجاء المشروعان الفائزان بالمركز الثاني: مصر في ثوبها الجديد ويهدف إلى حصر جميع التطورات التي ساهمت الدولة في تحقيقها في منظومة العشوائيات فى جميع المحافظات مصر.

إلي جانب مشروع أعرفها اكتر، ويتحدث عن جمال النوبة وسيوة وعاداتهم وتقاليدهم وتاريخهم ولغتهم، بجانب أهم الفنادق وأسعار الإقامة وأشهر الأماكن السياحية.

أما المركز الثالث فكان لمشروعين يحتوي الموقع على الحقوق والقوانين التي تتعلق بالأطفال مثل التحرش الجنسي والختان والعنف وغيرهم، ولأن هذه المواضيع تتسبب بأذى نفسي وجسدي للأطفال فلابد من التوعية لحمايتهم من ذلك لأن بعض الاهالي تفتقر هذه التوعية ويجهلون كيفية حماية أطفالهم وتوعيتهم.

ومشروع الأسرات المصرية القديمة، والذي قام بالتعريف حول كل أسرة بشكل منفردة عن الأخرى والدخول في تفاصيل الملوك ومعرفة أهم إنجازاتهم باختلاف أنواعها سواء، رخاء اقتصادي، نهضة تجارية، ثورة ثقافة وفنون، تعاليم دينية، توسع لحدود الإمبراطورية، بالإضافة إلى معرفة حياة الملكات لعرض دور المرأة في المجتمع المصري القديم وتأثيرها واضافاتها.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق