جهود مكثفة لكشف غموض العثور على جثة طفلة داخل جوال فى الفيوم

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

كشفت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن القليوبية ملابسات واقعة العثور على جثة أحد الأشخاص، حيث تبين من التحقيقات والتحريات أن وراء الجريمة صديقه، وأُلقى القبض على المتهم، وأُخطرت النيابة للتحقيق.

وتلقى مركز شرطة بنها بلاغًا من الأهالى يفيد بالعثور على جثة أحد الأشخاص، مقيم بدائرة المركز، وبمناقشة شقيقه أكد أن المجنى عليه خرج يوم الواقعة من المنزل للتنزه، ولم يعد.

وتم تشكيل فريق بحث جنائى، برئاسة قطاع الأمن العام، برئاسة اللواء علاء سليم، وبمشاركة إدارة البحث الجنائى بمديرية أمن القليوبية، أسفرت جهوده عن أن مرتكب الواقعة أحد الأشخاص، مقيم بدائرة المركز، وعقب تقنين الإجراءات، بالتنسيق مع قطاع الأمن العام، أمكن ضبطه، وبمواجهته اعترف بارتكابه الواقعة لوجود خلافات بينهما، فعقد العزم على الانتقام منه وتأديبه، وفى تاريخ الواقعة اتصل به هاتفيًا، وطلب منه مقابلته، واصطحبه بدراجة نارية، مِلْك والده، إلى مكان العثور على جثته، وقام بالاعتداء عليه بقصد تأديبه، إلا أنه فوجئ بوفاته، وفور اكتشافه ذلك قام بالاستيلاء على هاتفه المحمول، وهرب، كما أضاف تخلصه من الهاتف بإلقائه بأحد مصارف المياه وإلقاء الحبل المستخدم في الواقعة بأرض مجاورة، وتم بإرشاد المتهم ضبط الدراجة النارية والحبل المستخدمين في ارتكاب الواقعة، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية.

وفى الفيوم كلفت نيابة إبشواى أجهزة الأمن بتكثيف جهودها لكشف ملابسات واقعة العثور على جثة طفلة داخل «جوال» بمحافظة الفيوم. وذكرت معاينة النيابة أن جثة الطفلة لم تكن بها أي إصابات ظاهرية، ونُقلت الجثة إلى مشرحة مستشفى إبشواى المركزى، تحت تصرف النيابة، ولا تزال التحقيقات مستمرة.

الطفلة الضحية

وكان اللواء رمزى المزين، مساعد وزير الداخلية، مدير أمن الفيوم، قد تلقى إخطارًا من المقدم حمادة الخولى، نائب مأمور مركز شرطة إبشواى، يفيد بعثور أحد الأهالى على جثة طفلة مُبلَّغ بغيابها منذ 15 يومًا داخل «جوال».

وانتقل ضباط المباحث، برئاسة المقدم هيثم طلبة، رئيس مباحث قسم شرطة إبشواى، إلى مكان البلاغ، وتم فرض كردون أمنى حول مكان العثور على الجثة. وتبين أن الجثة لطفلة تُدعى «جنى. م. ع»، 11 سنة، تغيبت عن منزلها، في منتصف شهر مارس الماضى، ولم تعد حتى تم العثور على جثتها.

وتم تشكيل فريق بحث لسرعة كشف ملابسات الواقعة وضبط الجناة، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم، وتم إخطار النيابة للمعاينة والتحفظ على الجثة في مستشفى إبشواى المركزى.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    185,922

  • تعافي

    143,575

  • وفيات

    10,954

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق