الرعاية الصحية : تقديم الخدمات العلاجية للمرضى بأحدث تكنولوجيا

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أعلن الدكتور أحمد السبكي، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية، ارتفاع نسب نجاح عمليات القلب بمستشفى النصر التخصصي للأطفال التابعة للهيئة ببورسعيد ل 98%، مؤكدًا أن منظومة التأمين الصحي الشامل تعمل بأحدث بروتوكولات علاج في العالم، ما يساهم في رفع نسب الشفاء ونجاح التدخلات الجراحية.

وأكد الدكتور أحمد السبكي، خلال اطلاق فعاليات المؤتمر العلمي الدولي الثاني لعلاج الانسداد المزمن للشرايين التاجية بأحدث التقنيات العالمية ال (CTO)، أن العمود الفقري لنجاح الهيئة العامة للرعاية الصحية هو العلم والممارسة الإكلينيكية المبنية على الدليل العلمي والإكلينيكي، مشيرا إلى أن الهيئة العامة الرعاية الصحية سيتم وضعها قريبًا على الخريطة الدولية للبحث العلمي.

ورحب الدكتور أحمد السبكي، بالبروفوسير الفريدو جلاسي، أكبر خبراء العالم في مجال علاج الانسداد المزمن للشرايين التاجية عن طريق CTO، مؤكدًا أن الهيئة تستقطب أكبر الخبراء الدوليين في التخصصات والتدخلات الطبية المختلفة لنقل خبراتهم العلمية إلى مستشفيات هيئة الرعاية الصحية، باعتبار أنه أمر استراتيجي في الهيئة، وتابع: نهدف لبناء كوادر طبية على أعلى مستوى تتمتع بالكفاءة العلمية لتقديم أفضل الخدمات والرعاية الصحية المتميزة لجميع المنتفعين بنظام التأمين الصحي الشامل الجديد.

وأكد "السبكي"، نجاح تطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل في محافظة بورسعيد، وأن المواطن هو أصدق دليل على ذلك، الذي وصلت نسبه رضائه عن الخدمات والرعاية الصحية المقدمة إليه نسبة 93%، حيث وفر المشروع كم هائل من الخدمات الطبية والعلاجية للمنتفعين من أبناء المحافظة داخل نطاق محافظاتهم، منها عمليات تجرى لأول مرة داخل نطاق المحافظة وإقليم القناة ككل كعمليات ال CTO لعلاج الانسداد المزمن للشرايين التاجية موضوع المؤتمر اليوم، وعمليات أخرى كالتافي، والتي خففت من عبء المرض وتوفير عناء ومشقة السفر للعلاج على المرضى وذويهم.

كما رحب الدكتور السبكي باللواء أركان حرب عادل الغضبان محافظ بورسعيد، مشيدًا بمجهوداته الدائمة ومشاركته المتميزة في إصلاح القطاع الصحي بمصر، والدكتور أشرف حاتم رئيس لجنة الصحة بالبرلمان ووزير الصحة الأسبق لحضوره المؤتمر الذي تنظمه الهيئة بمشاركة العديد من الجهات المعنية بالقطاع الصحي سواء العام أو الخاص، ومجموعة من الأطباء الاستشاريين والخبراء الدوليين في مجال علاج أمراض القلب، بهدف التدريب والاطلاع على آخر المستجدات العالمية لعلاج مرضى الانسداد المزمن للشرايين التاجية.

ووجه السبكي الشكر إلى جميع المشاركين في تنظيم الحدث المهم سواء من مستشفيات هيئة الرعاية الصحية وعلى رأسهم الدكتور طارق رشيد أستاذ القلب والقسطرة وخبير حالات الانسداد المزمن للشرايين التاجية ورئيس قسم القسطرة القلبية بمستشفى النصر التخصصي للأطفال التابعة للهيئة ببورسعيد، ومعاونيه على كافة الجهود الاستثنائية التي يقومون بها في مستشفيات الهيئة عامة، ومستشفى النصر التخصصي للأطفال خاصة، التي تعد أهم الصروح الطبية العظيمة التابعة لهيئة الرعاية الصحية لعلاج الكثيرين من مرضى القلب بأعلى نسب الشفاء وأعلى مستويات الجودة العالمية وأحدث التقنيات العلاجية.

وأكد السبكي، أن الاهتمام الذي توليه القيادة السياسية والرئيس عبدالفتاح السيسي لمشروع التأمين الصحي الشامل الجديد هو اهتمام كبير على المستوى السياسي، ما يحتم تدعيم هذا الاهتمام بالمشاركات العلمية ودعم كافة الفاعلين في القطاع الصحي سواء الحكومي أو الخاص لتحقيق هدف واحد الوصول لتقديم خدمات طبية متميزة للمواطن المصري.

وأشار السبكي، إلى أن الفعاليات العلمية التي تقام في الهيئة العامة للرعاية الصحية بمشاركة جميع الجهات المعنية بالقطاع الصحي سواء من الحكومية أو الخاصة، وبقيادة الأطقم الطبية في الأقسام الإكلينيكية بالمنشآت الصحية المختلفة للهيئة، كان لها دور كبير جدًا في تعزيز الممارسات الطبية السليمة داخل أقسام الهيئة الإكلينيكية، والذي يؤكده نسب النجاح القياسية المرصودة للتدخلات الطبية والعمليات الجراحية الدقيقة في علاج أمراض القلب والتي وصلت إلى 98%.

وأضاف السبكي، أن المؤتمر بمشاركة مختلف الجهات المعنية بالقطاع الصحي إنما ينقل رسالة أمام العالم كله إن كل المصريين وكل القطاعات الحكومية المختلفة سواء الهيئة العامة للرعاية الصحية باعتبارها أداة الدولة الرئيسية في تقديم وتنظيم الخدمات الصحية التأمينية، وكذلك العاملين بالمستشفيات الجامعية وأيضًا المستشفيات الخاصة وجميع المشاركين اليوم في الحدث المهم، يعطي رسالة قوية بتكاتف جهود جميع الجهات واهتمامها بنجاح منظومة التأمين الصحي الشامل الجديد، واستعادة بناء ثقة المواطن في القطاع الطبي الحكومي من خلال النظام الجديد، وتحقيق الهدف الاستراتيجي للهيئة، موجهًا إليهم التهنئة جميعًا على نجاح النسخة الأولى من المؤتمر والتي عقدت في 21 و22 من يناير الماضي، متمنيًا أن تلاقي النسخة الثانية اليوم وغدًا نفس نجاح الأولى من هذا الحدث الهام.

وأشار الدكتور طارق رشيد، إلى نجاح مستشفى النصر التخصصي للأطفال التابعة للهيئة ببورسعيد في إجراء أكثر من 3000 قسطرة طبية وعلاجية لأمراض القلب المختلفة، وعلاج 80 حالة للانسداد المزمن للشرايين التاجية بأحدث التقنيات العالمية CTO، وكذلك إجراء غيرها من العمليات الدقيقة الأخرى وفقًا لأحدث الإرشادات والبروتوكولات العلاجية المعتمدة دوليًا، كتقنيات التافي وIVUS.

وأضاف رشيد، أن المؤتمر تستمر فعالياته على مدار يومين، اليوم 2021/04/01، وغدًا 2021/04/02، ويشمل مزيج من المحاضرات والنقاشات العلمية حول مرض الانسداد المزمن للشرايين التاجية، وكيفية تشخيصه، وطرق علاجه وفقًا لآخر المستجدات والممارسات العالمية، وكذلك محاكاة لعمليات علاج الانسداد بأحدث التقنيات العالمية، وبعض الممارسات الإكلينيكية بمستشفى النصر التخصصي للأطفال التابعة للهيئة ببورسعيد، والتي تعد من أكبر الصروح الطبية لعلاج الكثيرين من مرضى القلب، كما يتضمن المؤتمر التدريب على أحدث أساليب علاج الانسداد المزمن للشرايين التاجية باستخدام أحدث التقنيات CTO وهو أدق وسائل التشخيص والتقييم والتصوير الطبي في علاج الحالات المعقدة من هذا المرض.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    185,922

  • تعافي

    143,575

  • وفيات

    10,954

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق