محافظ المنيا: تنفيذ مشروعات تنموية في 192 قرية ضمن «حياة كريمة»

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قال اللواء أسامة القاضي، محافظ المنيا، إنه في إطار تنفيذ توجيهات رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي بإطلاق مشروع قومي يهدف إلى تنمية وتطوير القرى المصرية، فإن المرحلة الأولى من مبادرة تطوير القرى «حياة كريمة» تستهدف 192 قرية بنطاق 5 مراكز بالمحافظة وهي مراكز «أبوقرقاص، ملوي، العدوة ومغاغة، وديرمواس» بتكلفة تصل تقريبا إلى 22 مليار جنيه، لرفع قدرات البنية الأساسية، من كافة الجوانب الخدمية، والمعيشية، والاجتماعية، وفقا لرؤية مصر 2030، وللنهوض بأعمال البنية التحتية من شبكات مياه وصرف صحي وتعليم ووحدات صحية.

جاء ذلك خلال الجلسة الحوارية التي عقدها المحافظ، الثلاثاء، ويرافقه نائبه الدكتور محمد محمود أبوزيد مع أهالي قرية اتليدم بمركز أبوقرقاص، ضمن سلسلة من الجلسات الحوارية التي تجريها المحافظة مع أهالي القرى المستهدفة للتطوير ضمن مبادرة «حياة كريمة».

حضر اللقاء دكتور محمد حلمي رئيس مركز ابوقرقاص وممثلي البرنامج الرئاسي ومؤسسة حياة كريمة بالمحافظة، وممثلي جهاز التعمير بالمحافظة التابع لوزارة الإسكان وهي الجهة المنفذة للأعمال بالمحافظة، ووكلاء الوزارة ومديري الخدمات وممثلي الهيئات بجميع القطاعات بالمحافظة .

أعرب المحافظ عن خالص شكره وتقديره للرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية، على مشروعات حياة كريمة والتي سيتم تنفيذها بنطاق 5 مراكز بمحافظة المنيا، حيث ستعمل تلك المشروعات على إحداث تغيير حقيقي في القرى بالمحافظة.

استمع المحافظ، للمقترحات المقدمة من أهالي القرية لتحديد أولويات الاحتياجات المطلوبة للتطوير لخدمة أهالي القرية والذي جاء منها (وجود سجل مدني – شهر عقاري – الصرف الصحي – مكتب بريد – رصف الطرق – محطة معالجة مياه – حضانة للأطفال – حديقة طفل بمركز الشباب – وجود مطبات صناعية أمام المدارس – وحدات صحية – معهد ديني –تطوير الصناعات الريفية).

وأوضح المحافظ، أن أعمال التطوير تشمل العديد من المحاور والتي تستهدف النهوض بمستوى معيشة المواطنين وتخفيف معدلات الفقر وتطوير البنية التحتية والخدمات الأساسية المقدمة في العديد من المجالات والتي تشمل (التعليم والكهرباء والصرف الصحى ومياه الشرب والغاز الطبيعي والشباب والرياضة والطرق)، بالإضافة لتطوير الوحدات الصحية ووحدات الإسعاف ورفع كفاءة الطرق وشبكات الري من ترع ومصارف والتنمية الزراعية والخدمات البيطرية.

وأكد نائب محافظ المنيا على ضرورة وجود الية لتحديد كافة الاحتياجات الخاصة بتطوير القرى المدرجة في المبادرة، من خلال التنسيق المتكامل مع كافة الجهات والشركاء في العمل من الوحدة القروية ومواطني القرية ويتم تدقيق تلك الاحتياجات على أرض الواقع.

استعرض المحافظ، خلال اللقاء المشروعات التنموية التي تقوم الدولة بتنفيذها على أرض المحافظة، حيث تم انجاز العديد من المشروعات الكبرى منها «محطة معالجة المياه بمركز أبوقرقاص – محور سمالوط – كما تم إحلال وتجديد 500 مدرسة منذ عام 2014، منها دخول 16 مدرسة جديدة العام الجاري وكذلك الانتهاء من 3 مستشفيات مركزية نموذجية وهي مستشفى ملوي، سمالوط النموذجي، وديرمواس، مؤكدا ان الدولة تسعى دائما لتوفير كافة الخدمات للمواطنين.

ناشد المحافظ، خلال لقاءه الأهالي بضرورة الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية، مع التوجه مباشرة إلى أقرب مستشفى في حالة الشكوى من أي أعراض أو الاشتباه بالإصابة بفيروس كورونا، حيث تم تخصيص 16 مستشفى داخل محافظة المنيا لحالات كورونا، وتعمل جميعها بكفاءة وانتظام ومتوفر بها جميع المستلزمات الطبية اللازمة.

وشدد المحافظ، على ضرورة التنسيق بين مختلف الجهات المعنية لوضع خطة متكاملة للتطوير والعمل على رصد الاحتياجات الفعلية والملحة بالقطاعات الخدمية والتنموية والتركيز على الخدمات التي تستهدف أكبر عدد من المواطنين، مشيراً ان اعمال التطوير تشمل كافة القطاعات الخدمية المتعلقة بصورة مباشر بحياة المواطنين والتي تحقق الصالح العامة لهم.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    166,492

  • تعافي

    130,107

  • وفيات

    9,360

أخبار ذات صلة

0 تعليق