زوج الأم المتهم بتعذيب طفلي زوجته بـ«الجنزير»: «مشاغبين وبحبهم زي ولادي»

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قالت الدكتورة سلوى ترك، مقرر فرع المجلس القومى للطفولة بالقليوبية، إن واقعة تعدى «زوج أم» على طفلى زوجته بقليوب تم كشفها بمجرد ورود بلاغ لفرع المجلس بقيام «ه. م» موظف بتعذيب طفلى زوجته «د. ع» أعمارهم الأكبر «6 سنوات» والأصغر «4 سنوات» بالضرب المبرح وربطهم بالسلاسل الحديدية لمدة طويلة دون تدخل الأم وهو ما تسبب في البكاء الشديد للطفلين طوال فترة التعذيب.

أضافت في تصريحات، الأربعاء، أنه تم التحرك على الفور وإبلاع قسم شرطة قليوب وتم ضبط «زوج الأم» واتخاذ الإجراءات القانونية حياله وعرضه على النيابة التي أمرت بحبسه لحين ورود تقرير الطبيب الشرعى بشأن أثار التعذيب التي تعرض لها الطفلين.

واعترف المتهم خلال التحقيقات أنه كان يقوم بتأديبهما لأنهما كثيري الشغب واللهو وكانا لا يسمعان كلامه، كما أضاف المتهم أنه كان يحبهما مثل أبنائه، لكنهما كانا يستفزاه فلجأ إلى ضربهما من أجل التهذيب.

وأكدت الأم في تحقيقات النيابة أن الزوج كان يتعدى على الأطفال خلال فترة تواجدها بالخارج ولم تكن تعلم بالواقعة.

وأشارت إلى أخذ تعهد على جد الطفلين لأمهما وإيداعهما بحضانته لرعايتهما وتقديم اللازم للطفلين، بيما تم إخلاء سبيل الأم من سراى النيابة.

وتلقى اللواء حاتم الحداد، مدير مباحث القليوبية، اخطارا من مامور قسم قليوب يفيد تلقيه بلاغا من الاهالى بقيام شخص بالتعدى بالضرب على ابناء زوجته.

وتبين من تحريات العميد خالد المحمدى رئيس مباحث المديرية ان المتهم يدعي «ه. م» عامل متزوج من سيدة لديها طفلين وتدعى «ج ع»، والطفلين من زوجها الاول وانه دائم التعدى عليهما بالضرب في الشارع وأمام الجيران مستخدما جزير حديد، ما أحدث بهما إصابات بالغة في جسدهما والقى القبض على المتهم وتحرر محضر بالواقعه فامرت النيابة بحبسه وعرض الطفلين على الطب الشرعى لبيان ما بهما من إصابات.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    108,329

  • تعافي

    99,874

  • وفيات

    6,318

أخبار ذات صلة

0 تعليق